samedi 22 juillet 2017

القوى تؤكد ضرورة تصعيد انتفاضة القدس دفاعاً عن المسجد الأقصى

Les différentes forces nationales et islamiques soulignent la nécessité d'intensifier l’intifada d’al-Qods pour la défense d'Al-Aqsa


فلسطين اليوم - غزة

حذرت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة العدو الصهيوني من مغبة التمادي في إجراءاته ضد القدس وأهلها، محملة إياه كل المسئولية عن تداعيات اجراءاته ضد المسجد الأقصى وجرائمه بحق شعبنا.

وأكدت القوى في بيان صحفي اليوم السبت، ضرورة وقف كافة الإجراءات العنصرية المتخذة بحق المدينة، وفي مقدمتها البوابات الإلكترونية، مشيرةً إلى أن "الاحتلال عليه ألا يراهن على الوقت أو الزمن في استمرار مسلسله الدموي ضد شعبنا وحقوقنا الثابتة، فشعبنا مصمم على اقتلاع البوابات الالكترونية بكل الوسائل والسبل".

ودعت القوى في بيانها جماهير شعبنا في القدس والضفة والداخل المحتل إلى استمرار الزحف اتجاه المسجد الأقصى والاشتباك مع قوات الاحتلال على الأبواب ليل نهار، وعدم الانصياع لوجود البوابات الالكترونية.

كما ودعت الجماهير والقوى في قطاع غزة للمشاركة الفاعلة في كافة الاشكال الكفاحية الممكنة، التي تؤكد وحدة شعبنا في رفض الاجراءات العنصرية الاحتلالية في مدينة القدس ضد المقدسات الاسلامية والمسيحية.

وطالبت لجنة القوى الوطنية والإسلامية في الضفة الغربية بالدعوة لرفع مستوى التنسيق والعمل المشترك نحو تصعيد انتفاضة القدس في مواجهة الاحتلال، والتصدي لجرائمه المتواصلة بحق شعبنا الفلسطيني في كل مكان من أرض فلسطين.

واعتبرت القوى قرار الرئيس عباس بتجميد الاتصالات مع الاحتلال خطوة بالاتجاه الصحيح، داعيةً إلى تطويرها تطبيقاً لقرارات المجلس المركزي ذات الصلة في آذار 2015.

وشددت على ضرورة العمل الجاد والمسئول على تنفيذ المصالحة وإنهاء الانقسام، عبر تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بشكل جماعي، واتخاذ ما يلزم من إجراءات لتعزيز صمود شعبنا في الضفة والقدس وقطاع غزة وكافة اماكن تواجده، لمواجهة مخططات الاحتلال الإجرامية في القدس.

وطالبت الأمتين العربية والإسلامية بضرورة تحمل مسئولياتهم القومية والإسلامية تجاه دعم صمود الشعب الفلسطيني، ومواجهة كل محاولات التعدي على المقدسات، وذلك من خلال النزول للشارع وتصعيد الغضب الشعبي نصرة للقدس وأهلها، والضغط من أجل اغلاق سفارات الاحتلال ورفض ومواجهة كل أشكال التطبيع مع الاحتلال في الوطن العربي.

Aucun commentaire: