dimanche 2 avril 2017

العمليات الاستشهادية.. "الثأر المقدس" ردًّا على الاغتيالات

Les opérations de martyr représentent la vengeance sacrée en réponse aux assassinats




قسم الدراسات - آية شمعة - المركز الفلسطيني للإعلام 

"الثأر المقدس"، هو اللغة والفعل التي خطت معالم الرد المقاوم على اغتيال الاحتلال الصهيوني الشهيد المهندس يحيى عياش في العام 1996، وهو ما جعلها بصمة تحافظ عليها كتائب عز الدين القسام، في ردها على عمليات الاغتيال الصيهوينة على مدار السنوات الماضية.

وظل خيار العمليات الاستشهادية حاضرًا دوما في ذهنية العقل المقاوم، الذي لن يعدم الوسيلة في الرد على اغتيال قادته وانتهاكات الاحتلال ضد أبناء شعبه ومقدساته، فعنصرا التنويع والمباغتة، سلاحان أبدعت باستخدامهما "كتائب القسام" في حروبها الأخيرة مع الاحتلال الصهيوني.

وبين يدي حدث الساعة، باغتيال القائد القسامي مازن فقها، سال حبر كثير حول طبيعة رد كتائب القسام على العملية، اختلف المحللون حول شكله، ولكنهم أجمعوا، ومعهم محللون "إسرائيليون"، بأن الرد قادم لا محالة، فيما يبدو خيار العمليات الاستشهادية حاضرًا بقوة على أي وقت مضى.

Aucun commentaire: