mardi 30 décembre 2014

إصابات بمواجهات عنيفة مع الاحتلال شمال ووسط الخليل

Des blessés lors de violents affrontements avec les forces d’occupation au nord et au centre de Al-khalil



الخليل - المركز الفلسطيني للإعلام

أصيب عدد من المواطنين اليوم الثلاثاء (30-12-2014)، بحالات اختناق وجراح في مواجهات عنيفة، اندلعت في مناطق عدة بمدينة الخليل جنوب الضفة.


وقال شهود عيان لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"، إن مواجهات عنيفة اندلعت عقب قيام قوات الاحتلال بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع صوب الطلبة والمواطنين في منطقة طارق بن زياد في منطقة الخليل الجنوبية؛ حيث تصدى لهم الشبان بالحجارة والزجاجات الفارغة، في حين اعتلى الجنود أسطح البنايات المطلة على المدرسة.

من جهة أخرى، اندلعت مواجهات عنيفة في مخيم العروب شمالا، بعد نصب الجنود حاجزا عسكريا في مدخله، وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المنازل، حيث تصدى لهم العشرات من الشبان والمواطنين، وسجلت العديد من حالات الاختناق.

من جانب آخر، واصلت قوات الاحتلال الصهيوني التشديد الأمني الواسع في محيط بلدة بيت أمر شمال الخليل، عقب إصابة مواطنين، أحدهما جراحه خطيرة جدا في البلدة مساء الاثنين.

وقال الناشط محمد عوض لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"، إن عشرات الجنود والآليات العسكرية تمركزت في مدخل بلدة بيت أمر، وقام الجنود باقتحام السوق المركزي والمقبرة، وتعزيز تواجدهم في محيط البلدة، عقب عملية إطلاق النار صوب الشبان في البلدة من قبل جنود داخل البرج العسكري، حيث أصيب بالأمس أحدهما بجراح بالغة الخطورة.

وأضاف الناشط عوض، بأن حالة من الغضب تسود البلدة في ظل الحديث عن دخول المصاب محمد إبراهيم عوض في موت سريري في المستشفى الأهلي في الخليل.

Aucun commentaire: