samedi 13 mai 2017

المؤتمر الوطني للحفاظ على الثوابت ينطلق غدًا في الذكرى الـ 69 للنكبة

Le Congrès national pour la préservation les constantes débute demain en ce 69 e anniversaire de la Nakba


فلسطين اليوم - غزة

من المقرر أن تنطلق غدًا الأحد، بمدينة غزة، فعاليات المؤتمر الوطني الحادي عشر للحفاظ على الثوابت الفلسطينية، في الذكرى السنوية التاسعة والستين لنكبة العام 1948.

وأوضح عضو تحضيرية المؤتمر القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين محمد الحرازين، أن المؤتمر سينطلق صباح غدٍ الأحد (14/5) في مدينة غزة، بحضور قيادات من كافة القوى الوطنية والإسلامية، وشخصيات مجتمعية.

ولفت إلى أن المؤتمر يكتسب أهميةً كبيرة هذا العام على ضوء المتغيرات والمستجدات التي طرأت مؤخرًا، مشيرًا في السياق إلى محاولات أعدائنا المحمومة تصفية القضية الفلسطينية من خلال ترويجهم لصفقات أو حلول على حساب الحقوق والثوابت الوطنية.

وبيّن الحرازين أن المؤتمر يُمثل محطةٌ حقيقية للتأكيد على حقوقنا الوطنية، والتصدي لكل المحاولات المشبوهة التي يُراد منها المساس بثوابتنا.

ونوه إلى أن رسالة المؤتمر الأساسية ستكون منصبةً حول دور المقاومة في فلسطين في إعادة الأمة إلى الصواب، وتوجيه البوصلة مجددًا نحو القدس بهدف تحريرها، وتلبية نداء الأقصى، الذي يتعرض يوميًا لانتهاكات الاحتلال وعصابات المستوطنين.

ويتضمن برنامج المؤتمر العديد من الكلمات منها كلمة للرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي وكلمة لرئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين الدكتور عبد الرزاق قسوم وكلمة للمجاهدة لينا الجربوني ورئيس مؤتمر فلسطينيي الشتات أنيس القاسم والأب مانويل مسلم والدكتور محمود الزهار والدكتور محمد الهندي والأستاذ جميل مزهر والنائب أشرف جمعة.

Aucun commentaire: