samedi 25 mars 2017

بالصور: غزة تشييع القائد "فقها" وسط دعوات بالانتقام

Photos : Gaza enterre le chef Fouqaha au milieu d’appels à la vengeance


غزة - مراسلنا

يستعد الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني، للانطلاق والمشاركة في تشييع جثمان الشهيد القسامي مازن فقها والذي تم اغتياله من قبل مجهولين مساء أمس الجمعة.

وقال مراسلنا إن جثمان الشهيد القسامي مازن فقها خرجت الآن من مستشفى الشفاء، في موكب عسكري جنائزي مهيب باتجاه المسجد العمري وبعدها سيدفن في مقبرة الشيخ الرضوان.

وكانت كتائب الشهيد عز الدين القسام أكدت في بيان لها أنّها ستكسر معادلة "الاغتيال الهادئ" والتي يحاولُ الاحتلال إثباتها على أبطال غزة، مشددة أن الاحتلال سيندم على اليوم الذي فكر فيه بالبدء بها.

وتعهدت في بيانٍ لها أمام الله ثم أمام أمتنا وشعبنا بأن العدو سيدفع ثمن هذه الجريمة بما يكافىء حجم اغتيال شهيدنا القائد أبي محمد، وإن من يلعب بالنار سيحرق بها.

وارتقى المحرر مازن فقها ابن الـ38 عامًا وابن مدينة طوباس، إلى ربه في عملية اغتيال جبانة غادرة بإطلاق النار عليه من قبل مجهولين في مدينة غزة مساء أمس الجمعة.

والأسير المحرر فقها من محرري صفقة "وفاء الأحرار" عام 2011، وهو مبعد إلى قطاع غزة، وأصله من مدينة طوباس بالضفة المحتلة، وهو المسؤول عن عملية صفد البطولية التي جاءت انتقاما لاغتيال الشيخ صلاح شحادة وأدت إلى مقتل 9 إسرائيليين.

وتتهم "إسرائيل"، الأسير فقها بإدارة خلايا للمقاومة من غزة في الضفة الغربية.

المصدر: فلسطين الآن

Aucun commentaire: