samedi 25 mars 2017

ماذا قال والد الشهيد مازن فقها عن اغتيال نجله؟

La réaction du père de Mazen Fouqaha à l’assassinat de son fils





طوباس - المركز الفلسطيني للإعلام

قال الشيخ محمد سليمان فقها، والد الشهيد مازن فقها، إن الشهيد ظل طيلة حياته يعمل في النضال من أجل دينه ووطنه، مشيرًا إلى أنه تمنى الشهادة فنالها.

وأوضح أن الأسرة تلقت الخبر بحزن لكنها كانت تتوقعه في أي وقت؛ نظرا للمشوار الجهادي لمازن، خاصة في ظل استهدافه المتواصل من الاحتلال الصهيوني.

وأشار إلى أن جيش الاحتلال جاء إلى المنزل، وحاصره عدة مرات للسؤال عن مازن، وحذروا الأسرة من قتله في أي مكان إذا لم يتوقف عن أعماله المقاومة ضد الاحتلال.

ولفت إلى أن الشهيد مازن حذر مدير المخابرات الصهيونية سابقا في إحدى المرات التي اقتحموا فيها منزل الأسرة، وطالبه بعدم التعرض لوالده ووالدته المسنة، وقال له إن معركتهم معه، وهذا قطاع غزة أمامهم إذا أرادوا النيل منه.

وتعرض فقها مساء أمس الجمعة لعملية اغتيال أمام منزله بغزة، من مجهولين بمسدس كاتم للصوت برأسه بمنطقة "تل الهوا" جنوب مدينة غزة، إذ أصيب بأربع رصاصات مباشرة، فيما حمّلت حركة "حماس" وجناحها العسكري كتائب القسام، الاحتلال الصهيونية وعملاءه المسؤولية الكاملة عن اقتراف الجريمة، التي أكدت أنها تعرف كيف ترد عليها.

Aucun commentaire: