vendredi 10 mars 2017

أجهزة السلطة تداهم منزلًا وتعتقل 5 أشقاء بطوباس

Les force de l’AP perquisitionnent une maison et arrêtent 5 frères à Tobas


الضفة المحتلة - صوت الأقصى

اقتحمت أجهزة السلطة بعد منتصف ليلة أمس، بشكل مفاجئ منزل عائلة بمخيم الفارعة قضاء طوباس، واعتدت على سكّانه واعتقلت رجاله، بدعوى البحث عن مطلوب لديهم.

وأفادت مصادر محلية بأن الأجهزة حاصرت منزل عائلة صالح جبارين، واقتحمته دون وجود إذن تفتيش قانوني ولا أسباب واضحة لدى العائلة.

ووصف محمد جبارين وهو أحد الأشقاء بالمنزل ما حصل بالقول:"داهموا المنزل بلا مراعاة لحرمته وخصوصيته وعاثوا فيه خرابًا وفسادًا، وسط صراخ الأطفال ورعب النساء".

وأفاد أن اقتحام الأجهزة كان مفاجئًا للعائلة، حيث دهموا المنزل واعتدوا عليه بالإضافة للاعتداء على شقيقه خالد وهو ما تسبب بإصابته ونقله إلى المستشفى، واقتادوا 6 شبان للاعتقال.

وأضاف أن الشهر الماضي شهد اعتقال شقيقه محمود لدى سلطات الاحتلال، لتعاود الأجهزة الأمنية هذه المرّة اقتحام المنزل والاعتداء على العائلة بطريقة مسيئة، قائلًا “عدونا يبقى عدونا، لكن من غير المقبول أن ينال منّا بنو جلدتنا ودمنا بطريقة أشد سوءًا.

وأشار إلى أنه أخبر عناصر الأمن بكونه موظف منظمة دوليّة ويطالب بحقه بفهم ما يجري وبأمر التفتيش، إلا أنهم ردّوا بالتبجح والإنكار واعتدوا عليهم واقتادوه للاعتقال برفقة إخوته قبل أن يفرجوا عنه لأسباب صحية سيئة، حيث كسرت يده ورفضت الأجهزة علاجه أو الاهتمام به.

وأوضح محمد وهو أحد المعتقلين، أن الأجهزة اعتقلت أشقاءه الخمسة وابن شقيقه وهم “رائد جبارين، وهو من ذوي الاعاقة في قدميه، وشقيقه سائد العامل في مجال الزراعة، وفريد وخالد الأصغر سنًا، إضافة إلى اعتقال ابن أخيه صالح”، ثم عاودت الافراج عنهم والابقاء على فائد ورائد في سجون المخابرات والوقائي

Aucun commentaire: